لوبيتيغي يرفض الأعذار ويفضل التفكير في المستقبل عقب كارثة إشبيلية

0


أهم ما جاء في المؤتمر الصحفي لمدرب لريال مدريد خولين لوبيتيجي بعد السقوط بثلاثية أمام إشبيلية

انتهت مباراة إشبيلية مع ريال مدريد، بفوز الفريق الأندلسي بنتيجة (3-0)، في المباراة التي جرت بينهما ضمن مباريات الجولة السادسة، من بطولة الدوري الإسباني، على ملعب رامون سانشيز بيزخوان.

وعقب المباراة، رفض خولين لوبيتيجي تحميل مسؤولية الخسارة لحفل الفيفا، كما أكد التطلع نحو المستقبل وضرورة نسيان ماحدث، وكان أهم ما جاء في مؤتمره:

وتابع مدرب ريال مدريد: “كنا نعلم مدى صعوبة اللعب في ملعب اشبيلية ، ارتكبنا العديد من الاخطاء و هذا سيكون دافع لنا للمضي قدماً بمسابقة الدوري” .

وأضاف: “الهزيمة ليست مبرر لأي شيء ، علينا الاستعداد للديربي جيداً و الذهاب للفوز على اتلتيكو مدريد” .

وقال لوبيتيغي: “خسرنا مباراة كان لا بد من الفوز بها ، اشبيلية قدم مباراة معقدة و حاولنا العودة بالشرط الثاني” .

وبخصوص سبب الخسارة قال: “المشكلة هي أن أشبيلية كانت متفوقة و بشكل خاص في بداية المباراة. لم نكن على النحو الذي يجب أن نكون عليه ، في الشوط الأول كنا سيئين” .

وبسؤاله عن حفل الفيفا وتأثيره أجاب: “من جهتي لن اتعذر بـ حفل توزيع الجوائز ، وأعتقد أنه لم يأثر بما حدث اليوم” .

وأضاف: “أردنا أن نضغط هجومياً و دفاعياً ، لم نقم بذلك بشكل صحيح وعوقبنا في بداية المباراة” .

وبخصوص خسارة برشلونة أمام ليجانيس قال: “لوبيتيغي : نحن لا ننظر إلى ما تفعله الفرق الأخرى. الدوري طويل جداً ولدينا مباريات كثيرة وصعبة للجميع” .

يذكر أن تلك هي الخسارة الثانية للمدرب خولين لوبيتيغي مع ريال مدريد، حيث خسر مباراته الرسمية الأولى أمام أتليتيكو مدريد بأربعة أهداف لهدفين في نهائي كأس السوبر الأوروبي.



Source link

Leave A Reply

Your email address will not be published.