فيكتوريا بيكهام في إطلالة أنيقة خلال قيامها بالتسوق في سيدني

0


فيكتوريا بيكهام في إطلالة أنيقة خلال قيامها بالتسوق في سيدني

تعد مصممة الأزياء فيكتوريا بيكهام رمزًا من رموز النساء الناجحات في العالم، والتي اقامت إمبراطورية هائلة في الموضة من خلال خط علامتها الخاصة بها.

وظهرت مصممة الأزياء فيكتوريا بيكهام، زوجة نجم منتخب إنجلترا السابق، ديفيد بيكهام، يوم السبت، في سيدني ، حيث تقضي عطلة مع عائلتها , ونشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية صورًا للمصممة البالغة من العمر 44 عامًا، وتظهر بإطلالة أنيقة، وهي في طريقها للتسوق مع ابنتها هاربر ذات الـ7 سنوات، وابنها كروز  ذو الـ 13 عامًا، كما حضر ديفيد وابنه روميو (16 عامًا)، حفل ختام دورة ألعاب المحاربين القدامى "أنفكتوس" في دورتها الخامسة في العاصمة الأسترالية.

اختارت فيكتوريا أزياءًا بسيطة , حيث ارتدت قميصًا أبيض وبنطلونًا من الجينز، وأضافت لإطلالتها لونًا حيويًا، حيث حملت تحت ذرراعها حقيبة حمراء زاهية، وانتعلت زوجًا من الأحذية بنفس اللون ذات كعب عال.

وأكملت المصممة العالمية إطلالتها بالأكسسوارات الذهبية، ونظارة شمسية أنيقة، كما اعتمدت المكياج البسيط والناعم وأضافت أحمر الشفاة النيوود , وكانت ابنتها هاربر تسير بجانبها وممسكة بيدها، والتي بدت بإطلالة ملائكية لطيفة، حيث ارتدت سالوبت مقلم مع قميص أبيض، وانتعلت زوجًا من الأحذية الرياضية البيضاء.

وكان خلفهما الابن الأصغر لفيكتوريا "كروز"، والذي بدا سعيدًا بالخروج مع أمه وأخته الصغيرة، والذي كان يرتدي بنطلونًا أخضر زيتوني وأحذية Vans بنفسجية.

استمتعت فيكتوريا بمشاهدة قطع من أحدث مجموعات المصممين الأستراليين داخل متجر للأزياء الراقية , وعندما غادرت هي وأبنائها، سارت هاربر بحماس جنبًا إلى جنب مع والدتها وتبعهم كروز، وأدى تواجد العائلة، بالإضافة إلى حاشيتها، إلى إثارة ضجة في الشارع وهم في طريقهم إلى سيارتهم , وفي الوقت نفسه استمتع ديفيد باليوم مع ابنهم الأوسط روميو ، في حفل ختام ألعاب Invictus في ملعب Qudos Bank، يوم السبت.

 



Source link

Leave A Reply

Your email address will not be published.