النفط يتراجع وتوقعات باتجاه "أوبك" لزيادة الإنتاج

0


فيما انخفضت أسعار النفط، توقع بنك باركليز أن تتفق منظمة البلدان المصدرة للبترول “أوبك” في اجتماعها الذي ينعقد في 22 حزيران / يونيو على زيادة الإنتاج وأن يحذو المنتجون الآخرون من خارج “أوبك” المشاركون في إعلان التعاون حذو المنظمة.

وأضاف في تقرير بحثي عن السلع الأولية أنه يتوقع ألا يسفر اجتماع أوبك عن تغيير في توقعات المنظمة لسعر خام القياس العالمي مزيج برنت البالغ 70 دولارا للبرميل هذا العام و65 دولارا للبرميل في العام القادم.

وقال باركليز: “السيناريو الأساسي لدينا هو أن إمدادات نفط أوبك (باستثناء فنزويلا وإيران) ستزيد بما يتراوح بين 700 و800 ألف برميل يوميا من الربع الثاني وحتى الربع الرابع من 2018”.

وأوضح أنه في حين أن اجتماع أوبك في حزيران/يونيو ربما يشهد خلافات فإن من الصعب تصور نتيجة للاجتماع يكون من شأنها الضغط على الأسعار بشكل حاد مثلما حدث في تشرين الثاني / نوفمبر 2014.

في سوق النفط، انخفضت الأسعار مدفوعة بارتفاع الإنتاج وتراجع أنشطة التكرير الصينية، على الرغم من أن قوة استهلاك الوقود في الولايات المتحدة وانخفاض مخزونات الخام قدما بعض الدعم.

وانخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 29 سنتا أو 0.4 بالمئة إلى 76.45 دولارا للبرميل بالمقارنة مع الإغلاق السابق.

وتراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي سبعة سنتات إلى 66.57 دولارا للبرميل من الإغلاق السابق.

وأعلنت الصين يوم الخميس انخفاض أنشطة التكرير من 12.06 ملايين برميل يوميا في نيسان/أبريل إلى 11.93 ملايين برميل يوميا في مايو/ أيار على الرغم من أن معدل تشغيل المصافي على أساس سنوي مازال مرتفعا بنسبة 8.2 بالمئة.

جاء الانخفاض في الوقت الذي أظهرت فيه بيانات أن الناتج الصناعي الصيني والاستثمارات ومبيعات التجزئة سجلت نموا يقل عن المتوقع في مايو/ أيار.

كما تأثرت الأسعار سلبا بزيادة أخرى في إنتاج النفط الخام الأمريكي الذي بلغ مستوى قياسيا أسبوعيا عند 10.9 ملايين برميل يوميا الأسبوع الماضي وفقا لبيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية الصادرة أمس الأربعاء.

وزاد إنتاج الخام الأمريكي 30 بالمئة تقريبا في العامين الماضيين وهو يقترب الآن من مستوى إنتاج روسيا أكبر منتج في العالم والتي ضخت 11.1 ملايين برميل يوميا في أول أسبوعين من حزيران / يونيو.

ويفوق إنتاج الخام الأمريكي حاليا مستوى إنتاج السعودية أكبر دولة مُصدرة للنفط والتي تنتج ما يزيد قليلا عن عشرة ملايين برميل يوميا.



Source link

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: