النتائج الأولية للانتخابات العراقية بحسب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

0


الوقت-أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق، ليلة الاثنين، عن حصول ائتلاف الفتح بزعامة هادي العامري على المركز الأول بنتائج الانتخابات النيابية في عدد من المحافظات العراقية وسط منافسة كبيرة مع ائتلاف سائرون بزعامة مقتدى الصدر الذي تصدّر النتائج في بعض المحافظات ولاسيما العاصمة بغداد.

وأعلنت المفوضية خلال الساعات القليلة الماضية، النتائج الأولية الجزئية للاقتراع في 10 محافظات، من بينها العاصمة بغداد، وبحسب هذه النتائج فإن ائتلاف الفتح حصل على المركز الأول في محافظة كربلاء ويليه ائتلاف سائرون بزعامة مقتدى الصدر وثالثاً ائتلاف النصر بزعامة حيدر العبادي ثم دولة القانون رابعاً بزعامة نوري المالكي.

كذلك حصل ائتلاف الفتح بزعامة هادي العامري على المركز الأول في نتائج الانتخابات النيابية بمحافظة البصرة يليه ائتلاف سائرون بزعامة مقتدى الصدر بالمركز الثاني وثم ائتلاف النصر بزعامة حيدر العبادي ثالثاً وائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي رابعاً.
وفي الديوانية حلّ تحالف الفتح أولاً يليه سائرون ومن ثم النصر وبعده الحكمة والقانون، وجاء في مؤتمر لمفوضية الانتخابات أن “نتائج محافظة الديوانية حصل الفتح فيها على 82310 أصوات وسائرون على 68011 صوتاً والنصر على 55427 صوتاً والحكمة 39728 صوتاً والقانون 38861 صوتاً.

وفي محافظة بابل حلّ تحالف الفتح أولاً يليه سائرون ومن ثم النصر وبعده الحكمة والقانون، وجاء في مؤتمر لمفوضية الانتخابات أن “نتائج محافظة بابل حصل الفتح على 122728 صوتاً وسائرون على 114179 صوتاً والنصر على 83528 صوتاً والحكمة 71635 صوتاً والقانون 56649 صوتاً”.

وفي محافظة ذي قار حصل ائتلاف سائرون بزعامة مقتدى الصدر على المركز الأول بنتائج الانتخابات النيابية وائتلاف الفتح بزعامة هادي العامري على المركز الثاني، فيما حصل ائتلاف النصر بزعامة حيدر العبادي بالمركز الثالث ثم ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي رابعاً.

أما في محافظتي بغداد وواسط فأكدت المفوضية العليا للانتخابات أن تحالف سائرون حصل على المركز الأول بالمحافظتين.

وفي محافظة صلاح الدين، شمال بغداد، حققت نسب الفوز لائتلاف النصر، والوطنية، والقرار، والفتح بزعامة الأمين العام لمنظمة بدر، هادي العامري، كما سجلت كركوك، شمال بغداد أيضاً، والتي تعتبر من أغنى المدن بالنفط، نسب تصويت كبيرة تمكّن تحالف الفتح من إحراز بعض التقدّم، كما كان للقوى الكردية، والجبهة التركمانية حضورها القوي في المحافظة.

وفي محافظة الأنبار قال رئيس الدائرة الانتخابية في المفوضية رياض البدران خلال مؤتمر صحفي، إن ” الأنبار هويتنا حصلت على المركز الأول في الأنبار ثم الوطنية في المركز الثاني، وأضاف إن “تحالف القرار حصل على المركز الثالث بالمحافظة“.

وفي السياق ذاته أعلنت المفوضية أن 8 محافظات لن تعلن نتائجها في الوقت الحالي بسبب “عدم الانتهاء من تدقيقها”، وهي: أربيل والسليمانية والنجف ودهوك وصلاح الدين وكركوك وميسان ونينوى.

النتائج بلغة الأرقام

رغم أن النتائج النهائية لم تعلن بعد ولكن ما تم الإعلان عنه حتى الساعة يمكن ترجمته كما يلي:

ائتلاف سائرون بزعامة الصدر ضمن حتى الساعة  55 مقعداً.

ائتلاف الفتح بزعامة العامري ضمن حتى الآن قرابة 45 مقعداً بناءً على النتائج الجزئية.

ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء السابق نوري المالكي ضمن نحو 25 مقعداً.

ائتلاف النصر بزعامة رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي حسب النتائج الجزئية سينال 45 مقعداً.

وتمثّل هذه النتائج الأولية 60 % من مجموع الأصوات، التي تم فرزها حتى الآن.

وتوجه العراقيون يوم السبت، إلى صناديق الاقتراع لاختيار ممثليهم في مجلس النواب بأول انتخابات تشهدها البلاد بعد هزيمة تنظيم داعش الإرهابي من جميع الأراضي العراقية.

وتنافس في الانتخابات العراقية 7376 مرشحاً يمثلون 320 حزباً وائتلافاً وقائمة على 328 مقعداً في البرلمان، الذي يتولى انتخاب رئيسي الوزراء والجمهورية، ويحق لـ 24 مليون عراقي الإدلاء بأصواتهم، من أصل 37 مليون نسمة هم إجمالي عدد السكان، وأعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات العراقية مساء السبت، أن نسبة المشاركة في الانتخابات التشريعية الأولى بعد دحر تنظيم الدولة الإسلامية، بلغت 44,52 في المئة من الناخبين.

وأوضحت المفوضية في مؤتمر صحافي أن 10840989 من أصل نحو 24,5 مليون ناخب شاركوا في الاقتراع العام والخاص والمغتربين، لتكون أعلى نسبة عزوف عن التصويت منذ أول انتخابات متعددة الأحزاب في العراق عام 2005، وتعدّ هذه النسبة أدنى إذ سجلت انتخابات العام 2005 مشاركة بنسبة 79%، و62,4% عام 2010، و60% عام 2014



Source link

Leave A Reply

Your email address will not be published.